Jun 16, 2021 501
980 79

س: هل مايزال إبليس يقوم بدور عزرائيل الموت الذي يقبض على أرواح البشر وينزل بها إلى الجحيم كما كان يفعل قبل هزيمته في موقعة الصليب الأبدية؛ بالقيامة؟

الإجابة: نعم مازال يفعل ذلك مع جميع أرواح البشر الذين يمكنه أن يقيدهم بأذرع أخطبوط الموت أي الخطايا!

س : وما فائدة غلبة المسيح على الشيطان بالقيامة من الأموات؛ مادام الشيطان ما يزال قادرًا على أن يقيد البشر بالخطايا ويجتذب أرواحهم بذلك إلى هاوية الجحيم؟

الاجابة : أن غلبة المسيح على الموت بالقيامة؛ صارت ترياق الشفاء من سلطان الخطية والشيطان؛ فقط للذين ينالونها منه بكامل حرية إرادتهم؛ وبناء على طلبهم بالارادة الحرة.

س: لكنني مؤمن أنني على حساب دم المسيح قد نلت غفرانا لخطاياي ولم يعد لإبليس سلطان عليّ!

الإجابة: بناء على تعليم العهد الجديد؛ فإن إيمان غير مثمر ومبرهن بأعمال المسيح وغلبته؛ هو إيمان ميت ولا يختلف عن إيمان الشياطين أنفسهم (يع ٢٠،١٩/٢)

س: يعني قصدك إيه ؟!

ج: الاختيار متروك لحرية إرادتك!